ديسانتيس: اقتحام أنصار ترمب للكونغرس لم يكن تمردا

ديسانتيس: اقتحام أنصار ترمب للكونغرس لم يكن تمردا

قال حاكم ولاية فلوريدا رون ديسانتيس والمرشح الجمهوري للرئاسة إن هجوم 6 يناير 2021 على مبنى الكابيتول “لم يكن تمردًا”.

وخلال مقابلة مع الممثل راسل براند، سُئل ديسانتيس عما إذا كان سيعتبر أولئك الذين شاركوا في أعمال الشغب في 6 يناير “متمردين” أو “متظاهرين” لكن الجمهوري قلل من شأن أحداث هجوم الكابيتول، قائلا “لم يكن تمردا”.

مسيرة احتجاجية تحولت لشغب

وأضاف “هؤلاء هم الأشخاص الذين حضروا مسيرة ثم كانوا هناك للاحتجاج.. الآن تحولت إلى أعمال شغب.. لكن فكرة أن هذه كانت خطة للإطاحة بحكومة الولايات المتحدة بطريقة أو بأخرى ليست صحيحة، وهو شيء اختلقته وسائل الإعلام فقط لمحاولة الاستفادة منها بشكل أساسي، كما تعلمون، واستخدامها للأهداف الحزبية والسياسية”.

وأضاف في وقت لاحق: “إذا كان هناك شخص ما يقوم بصدق بتمرد ضد الحكومة الأميركية، فعندئذ أثبت أن هذا هو الوضع، وسأكون سعيدًا بقبول ذلك”. “لكن كل ما تظهره لي هو أن هناك الكثير من المتظاهرين.. وانتهى الأمر بالتحول، كما تعلمون، بطرق كانت مؤسفة بالطبع، لكن القول إنهم كانوا مثيري الفتنة هو مجرد خطأ”.

لجنة التحقيق تعرض صورا لعملية اقتحام الكابيتول يوم 6 يناير في واشنطن

اقتحام الكابيتول

واقتحمت مجموعة مؤيدة لترمب مبنى الكابيتول في 6 يناير 2021، لمنع الكونغرس من التصديق على نتائج انتخابات 2020، التي يقول عنها الرئيس السابق ترمب إنها غير شرعية، لكن هذا الهجوم لم يردع المشرعين ونائب الرئيس السابق مايك بنس في نهاية المطاف عن التصديق على النتائج.

كما تم الضغط مؤخرًا على بنس، الذي تعثرت علاقته بترمب بسبب هجوم الكابيتول، بشأن كيفية وصفه للأحداث التي وقعت.

وقال بنس لمضيف فوكس نيوز السابق تاكر كارلسون في حدث بولاية أيوا الأسبوع الماضي: “كل ما أعرفه على وجه اليقين أنني عايشت ذلك في مبنى الكابيتول هو أنه كان يومًا مأساويًا”.. “لم أستخدم كلمة تمرد على مدار العامين الماضيين، لكنها كانت أعمال شغب وقعت في مبنى الكابيتول في ذلك اليوم”.

وقال بنس عن ترمب خلال الحدث: “أعتقد أنه مهما كانت نواياه في تلك اللحظة، فقد عرضني وعائلتي للخطر، وكل من كان في مبنى الكابيتول في ذلك اليوم، أعتقد أن التاريخ سيحاسبه على ذلك”.

الرابط المختصر لهذا الموضوع هو : https://egyptianksa.com/19o4
0 0 votes
تقييمك
التنبيهات
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments