جديد قضية الطفلة لين التي هزت لبنان.. الجد اغتصبها والأم تسترت

جديد قضية الطفلة لين التي هزت لبنان.. الجد اغتصبها والأم تسترت

لا يزال الشارع اللبناني غاضباً، ينتظر العقاب من المجرمين الذين قتلوا الطفلة لين طالب ابنة الست سنوات، التي توفيت مطلع يوليو الجاري، بعد دخولها المستشفى بأيام، ليتبيّن أنها تعرضت لاعتداءات جسدية وانتهاكات متكررة في منزل جدّيها لوالدتها.

فقد كشفت وسائل إعلام لبنانية أن التحقيق مع جد الطفلة (والد الأم) انتهى وقد أحيل إلى قاضي التحقيق الذي يعود إليه إصدار القرار بتوقيفه أو تركه.

الأم تسترت

وادّعت المحامية العامة الاستئنافية في الشمال القاضية ماتيلدا توما على جدّ الطفلة الضحية، ووالدتها، في ملف الاعتداء عليها والتسبّب بالايذاء القصدي والتستُّر على الجريمة بالنسبة إلى الأخيرة.

وأحالت المحامية أوراق الادّعاء وملف التحقيق الأولي على قاضية التحقيق الأول في الشمال سمرندا نصار.

يذكر أن لين توفيت بشكل صاعق بعد أن عادت إلى أحضان أمها خلال عيد الأضحى، وأمضت معها 8 أيام في منزل جديها.

فبعد انتهاء عطلة العيد، نقلت الأم ابنتها إلى أحد المستشفيات بالمنطقة، إثر ارتفاع حرارتها، لكنها أعادتها لاحقا إلى المنزل، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية.

هذا المجرم قَتَلَ حفيدتَه!
هذه صورتُه.
اعتدى عليها جتسيًّا
وهو “اعتداء جنسيّ وَحشيّ مُتكَرّر” كما أفاد الطّبيب الشّرعيّ!
الطفلة: لين طالب.
عمرها ٦ سنوات.
اغتصبها جدُّها ونَزَفَت وماتت! وأمّها تستّرت على الجريمة!!!
أيّ حُكم صادر يثأر لها؟! pic.twitter.com/kXCHDA7epa

— نيشان (@Neshan) July 20, 2023

اعتداء متكرر

إلا أن حالة الصغيرة تدهورت مجددا على ما يبدو، فنقلت ثانية إلى مستشفى المنية الحكومي، لكنها سرعان ما فارقت الحياة.
فيما بين تقريران طبّيان شرعيّان منفصلان، تعرّضها لاعتداء جنسي متكرر قُبيل وفاتها.

كما أشار أحد التقريرين إلى وجود كدمات على وجه الطفلة وتورّم بالشفتين، إثر تعرّضها لاعتداء جنسي، ما شكل صدمة بين اللبنانيين، لاسيما أن الصغيرة لم تتجاوز الست سنوات.

وذكرت وزارة الصحة العامة أن الطفلة نقلت مرتين متتاليتين إلى مستشفى المنية.

الرابط المختصر لهذا الموضوع هو : https://egyptianksa.com/u7yv
0 0 votes
تقييمك
التنبيهات
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments