بوتين: إرسال أسلحة جديدة لكييف لن يغير شيئا في ساحة المعركة

بوتين: إرسال أسلحة جديدة لكييف لن يغير شيئا في ساحة المعركة

اعتبر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الخميس، أن انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي “الناتو” من شأنه أن يفاقم التوترات على الساحة الدولية، بعدما تعهد التكتل الدفاعي بتقارب أوثق مع كييف في قمة في فيلنيوس هذا الأسبوع.

وقال بوتين: “أنا متأكد من أن ذلك لن يزيد أمن أوكرانيا بحدّ ذاتها، وسيزيد من هشاشة العالم بشكل عام وسيؤدي إلى توتر إضافي على الساحة الدولية”.

كما اعتبر أن إرسال أسلحة جديدة لأوكرانيا، خاصة الصواريخ الغربية، لن يغير شيئاً في ساحة المعركة ولن يؤدي سوى إلى تصعيد الصراع هناك.

وقال بوتين في تعليقات للتلفزيون الرسمي: “نعم تتسبب (الصواريخ) بأضرار لكن لا شيء حاسما يحدث في مناطق القتال، حيث استُخدمت (هذه الصواريخ). الأمر نفسه ينطبق على الدبابات الأجنبية الصنع”.

الجيش الأوكراني على جبهات القتال

وأضاف بوتين أن الدبابات التي تقدمها القوى الغربية لأوكرانيا ستكون “هدفاً ذا أولوية” للقوات الروسية التي تقاتل هناك.

في سياق آخر، قال بوتين إن روسيا قد تنسحب من اتفاق تصدير الحبوب عبر البحر الأسود في حين تفي الأطراف الأخرى بوعودها.

ومن المقرر أن ينقضي أجل الاتفاق، الذي يسمح بالتصدير الآمن للحبوب والأسمدة الأوكرانية من مواني البحر الأسود، يوم الاثنين المقبل. وهددت موسكو مراراً بعدم تمديد الاتفاق بسبب بعض جوانب التطبيق التي تؤثر على الصادرات الروسية.

وقال بوتين إن روسيا على تواصل مع الأمم المتحدة حول هذه المسألة لكنه أضاف أنه لم يطلع على رسالة موجهة إليه من الأمين العام للأمم المتحدة تقترح حلاً وسطاً لإنقاذ الاتفاق.

الرابط المختصر لهذا الموضوع هو : https://egyptianksa.com/jipz
0 0 votes
تقييمك
التنبيهات
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments