بريتني سبيرز حاولت تهنئة لاعب كرة سلة.. فصفعها حارسه!

بريتني سبيرز حاولت تهنئة لاعب كرة سلة.. فصفعها حارسه!

كشفت نجمة موسيقى البوب، بريتني سبيرز، الخميس، أنها تلقت صفعة في لاس فيغاس من أحد عناصر الفريق الأمني للاعب كرة السلة الفرنسي الواعد في الدوري الأميركي للمحترفين فيكتور ويمبانياما بعدما حاولت الحديث للأخير وتهنئته، مما حملها على التقدّم بشكوى في شأن هذا الحادث.

وأوضحت المغنية على حسابها عبر “ستوري إنستغرام” أنها رأت مساء الأربعاء عند مدخل مطعم أحد الفنادق اللاعب الفرنسي الموجود راهناً في نيفادا لخوض أول مباراة له مع فريق سان أنتونيو سبيرز.

كما أضافت المغنية “قررت التحدث إليه وتهنئته على نجاحه. ونظراً لشدة الضوضاء، نقرتُ على كتفه لجذب انتباهه (…) فما كان من عنصر في جهاز أمنه إلا أن صفعني من دون أن ينظر إلى الوراء”.

وأشارت إلى أن الصفعة كادت أن تطيحها أرضاً وأدت إلى انتزاع نظارتها عن وجهها.

فيما أفاد موقع “TMZ” الذي أورد الخبر أن بريتني سبيرز تقدّمت بشكوى بعد هذا الحادث.

منشور بريتني عبر ستوري انستغرام

فتح تحقيق.. واللاعب: لا أعلم!

ورداً على سؤال لوكالة فرانس برس، أكدت شرطة لوس أنجلوس أنها فتحت تحقيقاً مساء الأربعاء يتعلق بـ”ضرب وجروح”، من دون أن تفصح عن اسم الضحية. وقالت “لم تصدر أي مذكرات توقيف أو استدعاء، ولن تُعطى أية تفاصيل أخرى في الوقت الراهن”.

من جانبه، أكد فيكتور ويمبانياما بعد حصته التدريبية الخميس حصول الحادث، موضحاً أنه لم يعلم أن سبيرز هي المعنية إلا لاحقاً.

وروى اللاعب الفرنسي الشاب البالغ 19 عاماً: “راح شخص يناديني سيدي، سيدي!، ثم أمسك بي من ظهري لا من كتفي. شعرت بأن الأمن أبعد هذا الشخص، لكنني لا أعرف بأي درجة من القوة”.

وأضاف “لم أنظر، بل واصلت السير لكي أذهب لتناول العشاء وتمضية أمسية”، مشيراً إلى أن جهاز أمن سان أنتونيو سبيرز أعطاه إرشادات طلب منه فيه ألاّ يتوقف تجنباً “للتسبب باحتشاد”.

العنف شائع بين المشاهير

وكتبت بريتني سبيرز على “إنستغرام”: “يلاحقني الناس باستمرار (…) لكنّ فريقي الأمني لم يضرب أياً منهم”، مجدِدَةً تأكيدها أن كل ما فعلته هو أنها ربتت على كتفه.

ولاحظت سبيرز أن “العنف الجسدي شائع جداً في أوساط” المشاهير، داعية إياهم إلى “أن يكونوا قدوة وأن يعاملوا الجميع باحترام”.

منشور بريتني

طلب اعتذار علني

وأفادت أنها لم تتلق بعد “اعتذاراً علنياً من اللاعب أو من فريقه الأمني” أو من ناديه”، متمنيةً “أن يبادروا إلى ذلك”.

ويُعدّ فيكتور ويمبانياما أبرز المواهب الواعدة في كرة السلة على مستوى العالم منذ ليبرون جيمس، وحظي باستقبال النجوم في تكساس في حزيران/يونيو الفائت.

أما سبيرز، فانصبّ اهتمام الإعلام في السنوات الأخيرة على مشاكلها الشخصية والنفسية والوصاية التي فُرضت عليها على مدى 13 عاماً، وتولاها والدها حتى نهاية 2021، وكان بموجبها يتدخل في كل قراراتها وجوانب حياتها، حتى الحميمة منها.

الرابط المختصر لهذا الموضوع هو : https://egyptianksa.com/id0d
0 0 votes
تقييمك
التنبيهات
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments