الدولار ينخفض بعد التباطؤ المفاجئ للتضخم في أميركا

الدولار ينخفض بعد التباطؤ المفاجئ للتضخم في أميركا

تعرض الدولار الأميركي لمزيد من الضغوط وانخفض اليوم الخميس، إذ اعتبر المتعاملون تباطؤ التضخم في الولايات المتحدة، على نحو غير متوقع مؤشراً على قرب انتهاء دورة رفع أسعار الفائدة بحلول نهاية الشهر الجاري.

وأظهرت بيانات أميركية صدرت أمس الأربعاء، أن التضخم تباطأ بوتيرة أسرع كثيراً من المتوقع الشهر الماضي. وأدى ذلك إلى أكبر عمليات بيع للدولار في يوم واحد خلال خمسة أشهر وانخفاض العملة الأميركية إلى أدنى مستوى لها في أكثر من عام مقابل اليورو والجنيه الإسترليني، وإلى أدنى مستوى لها في أكثر من ثماني سنوات مقابل الفرنك السويسري.

ويتجه اليورو لتسجيل مكاسب لليوم السادس، وارتفع في أحدث التعاملات 0.3% إلى 1.155 دولار بعد أن وصل إلى أعلى مستوى له في وقت سابق عند 1.11580 دولار.

وصعد الجنيه الإسترليني 0.4% خلال اليوم إلى 1.30345 دولار، في طريقه لتسجيل مكاسب لليوم السادس بعدما تجاوز 1.30 دولار أمس للمرة الأولى منذ أبريل/نيسان من العام الماضي.

وزاد الين 0.12% إلى 138.325 مقابل الدولار لأسباب من بينها انخفاض عوائد سندات الخزانة الأميركية. وكان الين قد ارتفع 4% في الأيام الخمسة الماضية.

وبلغ الفرنك السويسري أعلى مستوى له مقابل الدولار منذ أن أنهى البنك الوطني السويسري ربط العملة المحلية بنظيرتها الأميركية في أوائل عام 2015 لينخفض الدولار 0.5% خلال اليوم إلى 0.863 للفرنك.

الرابط المختصر لهذا الموضوع هو : https://egyptianksa.com/wyh5
0 0 votes
تقييمك
التنبيهات
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments