الإنترنت تهزم أقدم صحيفة في العالم بعد صدور استمر طوال 3 قرون 

الإنترنت تهزم أقدم صحيفة في العالم بعد صدور استمر طوال 3 قرون 

لم يكن في العالم صحيفة يومية، إلا حين أشرقت شمس 8 أغسطس 1703 على واحدة من 10 صفحات، صدرت في فيينا باسم Wiennerisches Diarium أو “اليوميات الفيينية” الذي تغير في 1799 إلى Wiener Zeitung أو “صحيفة فيينا” المقرر نزع أجهزة الإنعاش عنها، لتموت ضحية لهجمة الإنترنت عليها، وتصدر عددها الأخير يوم الجمعة المقبل.

بعدها سيتم تشييع “أقدم صحيفة يومية مستمرة” ظلت تصدر طوال 320 عاما إلى مثوى “ديجيتال” وأخيرا، ترقد فيه بجانب آلاف غيرها توقفت ورقيا عن الصدور في العالم، وتحولت إلى موقع إلكتروني، كالذي تم تصميمه لتظهر فيه “صحيفة فيينا” السبت المقبل على الإنترنت، وسط تفاؤل بأن يزوره 50 ألفا على الأقل يوميا، وهي التي كانت توزع 20 ألف نسخة ورقية كل يوم، تبيع أقل من نصفها.

في سيرة الصحيفة، أن عددها الأول، احتوى على أخبار محلية ودولية واجتماعية، وفقا لما ألمت به “العربية.نت” من مواقع إخبارية أجنبية عدة أتت على ذكرها، أحدها Secret Vienna الناشر مواده بعشر لغات، وفيه أن خبر أول وفاة بأول عدد، كانت عن حارس في فيينا اسمه Matthias Placht وتوفي في أول أغسطس 1703 بسبب حرارة عالية داهمته، فلفظ آخر أنفاسه بعمر 40 عاما.

خبر المعارك بين النمسا وفرنسا

كما وردت في العدد أخبار عن حفلات زفاف، منها واحدة في 6 أغسطس 1703 خاصة بزواج شخصين من عائلتين أرستقراطيتين، إضافة إلى خبر عن جنرال بالجيش النمساوي، وصل في أول أغسطس ذلك العام، قادما من مدينة Leipzig بألمانيا، ودخل إلى فيينا عبر بوابة Rothenthurm السويسرية. أما في أول عدد باسمها الجديد، فنشرت تقريرا مهما يوم 21 مايو 1799 عن معارك يبدو أنها كانت من نوع طاحن، وجرت في سويسرا بين القوات الفرنسية والنمساوية.

ومع الزمن تطور أسلوب “صحيفة فيينا” وطريقة اختيارها وتغطيتها للأخبار، ثم امتلكتها الحكومة النمساوية وحولتها إلى ما يشبه “صحيفة رسمية” تكفلت بكل نفقاتها طوال عشرات السنين، إلى أن قررت وقف إصدارها ورقيا، بسبب إنهاء العمل بقانون كان يلزم الشركات الخاصة بنشر موازناتها العمومية وبياناتها وتقاريرها المالية فيها لقاء أجر مدفوع، ففقدت إيرادها الرئيسي، وكان لا بد من تحويلها إلى موقع إلكتروني، تكاليفه أقل وزواره أكثر بالتأكيد.

الرابط المختصر لهذا الموضوع هو : https://egyptianksa.com/nrw9
0 0 votes
تقييمك
التنبيهات
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments